وزير العدل الألماني: أعمال العنف في كولونيا كان مخططا لها

Related Post

تنزيل

أعلن زير العدل الألماني هايكو ماس – في مقابلة مع صحيفة ألمانية نشرت اليوم الأحد – أن أعمال العنف غير المسبوقة ضد نساء في كولونيا، والتي أثارت صدمة في البلاد، كانت منسقة ومخططا لها على الأرجح.

قال وزير العدل الألماني اليوم الأحد (10 يناير/ كانون الثاني) في تصريح لصحيفة “بيلد” واسعة الانتشار إنه لا يستبعد أن تكون الاعتداءات التي تعرضت لها نساء في مدينة كولونيا ليلة رأس السنة “على الأرجح منسقة ومخطط لها”. وقال الوزير الاشتراكي-الديمقراطي في في هذا السياق “عندما يتجمع مثل هذا الحشد لخرق القانون يبدو هذا الأمر مخططا له بشكل من الأشكال. لا أحد يمكنه إقناعي بأن ما حصل لم يكن مدبرا ومخططا له”.

وذكرت الشرطة أنه تم حتى الآن تلقي 379 شكوى متعلقة بأعمال العنف ليلة رأس السنة في المدينة منها 40 في المائة لاعتداءات جنسية. وفي تلك الليلة تحرش عشرات الرجال ضمن عصابات بنساء في وسط المدينة ضمن حشد ذكوري قدر بحوالي ألف شخص.

وقال الوزير “علينا أن نوضح بسرعة كيف تم الوصول إلى مثل هذه الحوادث”. ورغم اشتباه الشرطة بأن طالبي لجوء وراء أعمال العنف هذه حذر من عدم الخلط بين هؤلاء واللاجئين الوافدين إلى البلاد. وقال “أمر خطير الربط بين أصل شخص وميله إلى انتهاك القانون” لأن الإحصاءات تدل على أن اللاجئين “يرتكبون نفس حجم الجرائم التي يرتبكها الألمان”.

وفي سياق متصل، قالت الشرطة الألمانية إن نحو 40 في المائة من الشكاوى يشمل جرائم جنسية بينها حالتا اغتصاب وأن قوة قوامها 100 شرطي تواصل التحقيقات. وذكرت متحدثة باسم شرطة كولونيا اليوم الأحد “هناك اعتقالات وسنواصل ذلك.” وأضافت أن الشرطة زادت من عدد أفراد الدوريات.

وتابعت “سنحدد بعدها ما إذا كان هؤلاء الأشخاص شاركوا أم لا في أحداث ليلة رأس السنة.” وفي بيان سابق قالت شرطة المدينة إن المشتبه بهم “جاءوا في الأغلب من دول في شمال أفريقيا” وإن التحقيقات “تنصب في أغلبها على طالبي اللجوء والأشخاص الذين يقيمون في ألمانيا بصورة غير قانونية.”

ط./ ش.ع (أ ف ب/ رويترز)