مقتل طالب لجوء في ألمانيا داخل مسكن للاجئين

ذكرت الشرطة الألمانية أن طالب لجوء أفغانيا طُعن حتى الموت أمس الثلاثاء أثناء مشاجرة في مسكن لطالبي اللجوء في غربي ألمانيا.

وعُثر على الرجل (39 عاما) وهو جثة هامدة وعلى جسده آثار طعنات متعددة في المسكن الواقع في بلدة هاترشيم بالقرب من فرانكفورت.

فيما ألقت الشرطة القبض على مواطن سوري في الـ26 عاما قرب المسكن، للاشتباه في صلته بالحادث.
وقال التلفزيون الألماني، إنه وفي إطار عملية البحث عن الجاني تم استخدام طائرة مروحية، لأن نزل
اللاجئين الذي حدثه فيه الجريمة يقع في منطقة حقول مفتوحة.

وتمكنت بعدها السلطات المختصة
بإلقاء القبض على المشتبه به في محيط نزل اللاجئين، حسب ما قال متحدث باسم الشرطة المحلية.
وكان مراهق أفغاني، جاء بدون صحبة ذويه، قام الأسبوع الماضي بطعن مراهقة ألمانية في كاندل
الواقعةجنوب غرب ألمانيا فأرداها قتيلة، ما تسبب في استياء كبير داخل ألمانيا حسب موقع DW.
ودعا وزير الداخلية المحلي لولاية بافاريا الألمانية بداية الأسبوع الجاري لاتخاذ إجراء أكثر تشددا مع
اللاجئين المجرمين المراهقين