مفوض اللاجئين يناشد ألمانيا إبقاء حدودها مفتوحة للمحتاجين

Related Post

01-07-2016RefugeesChief

وصف المفوض السامي لشؤون اللاجئين بالأمم المتحدة المعين حديثا فيليبو غراندي يوم الخميس سياسات مستشارة ألمانيا أنغيلا ميركل بشأن الهجرة بأنها تعد مثالا لبقية أوروبا والعالم، جاء ذلك فيما ناشد ألمانيا بإبقاء حدودها مفتوحة أمام المحتاجين.

وقال المفوض السامي للصحفيين في جنيف “نحن لسنا بهذا القدر من السذاجة ونعلم أن الحكومة يقع عليها الكثير من الضغوط ونهنئ انفتاح المستشارة بشأن استقبال الأشخاص القادمين ،على الأقل، من دول تعاني من الحرب”.

ولطالما دافعت ميركل عن موقفها بشأن الأبواب المفتوحة بشأن الهجرة ردا على الانتقادات الشعبية ومن داخل ائتلافها.

وقال الدبلوماسي الإيطالي “(موقف ألمانيا) مهم لطالبي اللجوء وللقيادة في أوروبا، كما أنه يعد مثالا يحتذي بالنسبة لبقية دول العالم”، محذرا من أن الدول الأخرى قد تحذو حذوها في حال أغلقت الدولة (ألمانيا) حدودها. وأضاف غراندي أيضا أنه يريد النهوض ببرامج لإعادة توطين اللاجئين السوريين في الدول التي تلقت طلبات لجوء أقل.

تشارك نحو 28 دولة فقط حاليا في برنامج الأمم المتحدة لإعادة التوطين. ومن أكبر المضيفين الولايات المتحدة وكندا وأستراليا ودول الشمال.

وحدد غراندي موعدا لتنظيم مؤتمر لجمع تبرعات لبرنامج إعادة التوطين في 30 آذار/مارس في جنيف.

وقبل تولي المنصب مطلع العام، كان غراندي يشغل منصب رئيس وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين. ويخلف غراندي بذلك أنطونيو غوتيريس من البرتغال في المنصب. (DPA)

مجله السوريين في المانيا