مئات اللاجئين يصلون ألمانيا يومياً رغم الثلوج

Related Post

349 (8)

رغم تدنّي درجات الحرارة إلى ما دون 7 درجات، لا يزال المئات من اللاجئين يصلون إلى ألمانيا عبر الحدود مع النمسا، غير آبهين بمصير مجهول ينتظرهم، مع التضييق الذي بدأت تفرضه دول غرب وشمال أوروبا عليهم.

وتقدر الشرطة الألمانية عدد الواصلين إلى البلاد عبر حدودها مع النمسا، على الرغم من سوء الأحوال الجوية، بـ50 شخصا في الساعة، وبين 700 الى 800 لاجئ يومياً. وتقوم باصطحابهم مباشرة إلى مراكز الإيواء في مدينة بيساو، التي تبعد مسافة نصف ساعة من الحدود لإجراء عمليات التسجيل الأولي، وتقديم المساعدة لهم بعد معاناتهم من رحلة طويلة داخل دول البلقان.

وتشير التقارير إلى أن هناك خطة يتم الإعداد لها بين السلطات الألمانية والنمساوية، للتشدد في الإجراءات على الحدود مع دول البلقان،

مع العلم أن الحكومة النمساوية أعلنت أمس الأربعاء، عن حصول توافق بين ممثلي الحكومة والولايات والبلديات على ألا يتجاوز العدد الأقصى للاجئين الذين سيتم استقبالهم على الأراضي النمساوية خلال الثلاث سنوات المقبلة، 128 ألف لاجئ بينهم 37500 حتى نهاية العام 2016.

وكانت النمسا قد استقبلت العام الماضي أكثر من 90 ألف لاجئ، ووصف المستشار النمساوي فيرنر فايمان الخطوة بالاضطرارية، إلا أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل انتقدت الخطوة، مشيرة إلى أنها تعقد المفاوضات القائمة مع تركيا، للحد من تدفق سيل اللاجئين إلى أوروبا.

وكانت منظمة الأمم المتحدة أعلنت في بيان لها بداية هذا الأسبوع، عن أن حياة الآلاف من المهاجرين ستكون مهددة بسبب الانخفاض الحاد لدرجات الحرارة خلال الأسبوعين المقبلين، خاصة الأطفال منهم، لأن المناطق التي سيعبرونها خلال رحلتهم ومنها مقدونيا وصربيا ستتدنى فيها درجات الحرارة إلى ما دون 13 درجة، وهم يصلون أساساً بثياب خفيفة ومبللة بعد سفرهم بقوارب مطاطية لا تصلح للإبحار.

وبينت الأرقام عبور أكثر من 31 ألف مهاجر للبحر المتوسط منذ بداية العام الحالي، قضى منهم حوالي 77 شخصاً غرقاً. –