راكب يهاجم مضيفاً على متن طائرة مصرية متوجهة إلى ألمانيا

هاجم راكب على متن طائرة مصرية متوجهة إلى ألمانيا، أحد أفراد طاقم الضيافة، مساء الخميس.

وقال متحدث باسم الشرطة الاتحادية الألمانية في مطار هانوفر، إن باقي أفراد الطاقم وركابا آخرين تمكنوا من السيطرة على الراكب المعتدي، وتقييد حركته بأحزمة في أحد المقاعد، لضمان سلامة الرحلة والتمكن من مواصلتها.

وبحسب البيانات، كانت الطائرة التابعة لشركة «إير كايرو» المصرية، أقلعت من مدينة الغردقة الساحلية المصرية، متوجهة إلى مدينة هانوفر.

وكان الراكب خالف تعليمات طاقم الضيافة، وذلك بقيامه بالتدخين داخل مرحاض الطائرة.

وعندما رفض الراكب فتح باب المرحاض، بعدما قام طاقم الضيافة بالدق عليه لإخراجه ومنعه من التدخين، فتح الطاقم باب المرحاض على الراكب، ووجدوه عاريا بداخله.

وقام الراكب (27 عاما) بعد ذلك بارتداء ملابسه، ثم باغت أحد أطقم الضيافة وهاجمه بلف ذراعه حول رقبة المضيف.

وأوضحت وكالة الأنباء الألمانية، أنه عقب هبوط الطائرة في مطار هانوفر، تولت الشرطة الاتحادية الألمانية التعامل مع المهاجم، وسلمته بلاغا جنائيا بتهمة التسبب في إصابة جسدية، بحسب بيانات المتحدث باسم الشرطة.

وأضاف المتحدث أن المهاجم سيجري استجوابه أيضا لارتكابه مخالفة نظامية، بسبب تدخينه على متن الطائرة رغم حظر التدخين.

ولم يكن الراكب المعتدي مخمورا، حسبما أظهر اختبار الكحول الذي خضع له في مطار هانوفر.