إذا كنت مقيم جديد في فنلندا تعّرف على هذه المعلومات

finnish-fans

تعد جمهورية فنلندا واحدة من بلدان الشمال الأوروبي و هي سابع أكبر دولة في أوروبا من حيث المساحة، وهي دولة رفاهية حديثة مع مستوى عال من المعيشة، وعدد سكان قليل ومتعلم من خمسة ملايين و رائد في المعرفة التكنولوجية العالية.

و يفخر الفنلنديون بنظامهم المتقدم للرعاية الاجتماعية، ومستوى عال من التعليم، و التصميم الفنلندي والهندسة المعمارية، و تشكلت الدولة و مواطنيها من خلال موقعها بين الشرق والغرب، و من القرن الـ13 كانت فنلندا جزءا من مملكة السويد، و في عام 1809، وقعت تحت سيطرة الإمبراطورية الروسية.

هذا وأعلنت فنلندا استقلالها في عام 1917، و احتفظت فنلندا باستقلالها خلال الحرب العالمية الثانية، ومنذ ذلك الحين انتهجت سياسة الحياد وعدم التحالف العسكري، كما انضمت فنلندا إلى الاتحاد الأوروبي في يناير عام 1995.

تحاط فنلندا محاطة ببحر البلطيق وخليج بوثنيا وخليج فنلندا، والدول المجاورة هي السويد والنرويج واستونيا وروسيا، و تملك فنلندا أيضا الحدود المشتركة الوحيدة من الاتحاد الأوروبي مع روسيا، حيث أن مدينة St. Petersburg الروسية تقع فقط على بعد ست ساعات في رحلة القطار عن عاصمة فنلندا “هلسنكي” .

اللغات

لدى فنلندا لغتين رسميتين الفنلندية والسويدية، حيث يتحدث الأخيرة 6% من السكان، اللغة الأجنبية الأكثر استعمالا هي اللغة الإنجليزية، سوف تكون قادرة على التعامل مع جميع الأعمال الرسمية باللغة الإنجليزية.

المناخ

فنلندا هي أكثر دولة شمالية في العالم بعد آيسلندا، ولكن المناخ ليس باردا ، حيث تتمتع فنلندا بمناخ معتدل، ويرجع ذلك إلى تأثير ارتفاع درجة حرارة تيار الخليج.

حيث يتجاوز متوسط ​​درجة الحرارة في أحر أشهر الصيف 20 درجة مئوية وفي الشتاء قد تنخفض درجة الحرارة إلى 30 درجة مئوية تحت الصفر، ومع ذلك، بسبب المناخ الجاف، تشعر أن الحرارة أكثر دفئا مما يشير إليه مقياس الحرارة فعلا في جميع الأوقات من السنة ، وإذا كنت تنوي البقاء في فنلندا خلال أشهر الشتاء، سوف تحتاج لزوج جيد من الأحذية أو الأحذية الدافئة، المعزولة، و معطف شتاء دافئ وكذلك السترات الصوفية والملابس الداخلية الطويلة.

هذا و تنقسم السنة في فنلندا إلى أربعة فصول متميزة: الشتاء والربيع والصيف والخريف، وتغطي الثلوج جنوب ووسط فنلندا لمدة متوسطها خمسة أشهر، من نوفمبر حتى أبريل، تعد الطبيعة هنا جزءا من الحياة اليومية في نواحي كثيرة. مع الغابات الشاسعة، حوالي 188,000 من البحيرات، والريف، وكثيرا ما وصفت فنلندا بأنها ” حديقة وطنية واحدة كبيرة”، كما يحتوي الأرخبيل إلى الجنوب والجنوب الغربي من البلاد، على حوالي 30,000 الجزر، وهو واحد من أكثر المناطق البحرية جمالا في العالم.

الاقتصاد

كانت فنلندا قبل الحرب العالمية الثانية عبارة عن بلد زراعي مع قطاع صناعي ضيق إلى حد ما؛ جاءت الصادرات فقط من صناعة الأخشاب، ثم حصل تطور لاحق إلى اقتصاد سوق معقد بسرعة كبيرة، كما أصبحت فنلندا اليوم واحدة من الدول الرائدة في معظم المقارنات الدولية من حيث النمو الاقتصادي والتكنولوجي والاجتماعي.

هذا ويعد أكبر قطاع من قطاعات الاقتصاد الفنلندي هو الخدمات (65٪)، تليها الصناعات التحويلية والتكرير (31٪). وتشمل المنتجات الصناعية الرئيسية الورق والورق المقوى والالكترونيات والمنتجات المعدنية.

التعليم العالي 

يتألف نظام التعليم الفنلندي نظام مدرسي شامل، تعليم عام ومهني ما بعد الإلزامي و تعليم عالي وتعليم للكبار، حيث توفر المدرسة الشاملة برنامج تعليمي لمدة تسع سنوات لجميع الأطفال في سن المدرسة ابتداء من سن السابعة، و يسبقه تعليم لمدة عام سابق للتعليم الابتدائي بعد الانتهاء من تعليمهم الإلزامي، و قد يذهب الطلاب إلى المدرسة الثانوية (ثلاث سنوات، تنتهي في امتحان شهادة الثانوية العامة)، التي تؤهل الطلاب لجميع الدراسات العليا، أو لمؤسسات التعليم المهني (ثلاث سنوات، والمؤدي إلى التعليم المهني الأساسي).

الناس

من الشائع أن الفنلنديين هادئين نسبيا ومتحفظين، وكذلك واضحين وصادقين، وعلى الرغم من ذلك، على المرء أن يكون حذرا عند قول مثل هذه التعميمات: الفنلنديين ليسوا جميعا على حد سواء، و الزمن يتغير، حيث يبدو كبار السن وخاصة في المناطق الريفية متحفظين، و يرجع ذلك إلى حقيقة أنهم قد لا يتكلمون أي لغة أخرى غير اللغة الفنلندية، ومع ذلك، عندما يتم كسر الجليد واجهت، ستختبر ضيافة متواضعة و صادقة.

هذا ولا يختلف جيل الشباب، المكون من أناس يتحدثون لغات كثيرة، عن نظائره في البلدان الأخرى، و قد تقدمت المساواة بين الجنسين للغاية، سواء في العمل والمنزل، على سبيل المثال، أكثر من 50 % من طلاب الجامعات هم من النساء وتقريبا نفس النسبة الرجال والنساء لديهم عمل بأجر، ومع ذلك، معدل أجر المرأة هو أقل من الرجل.

المصدر : Jyu

Share This: