ألماني ركن سيارته وعثر عليها بعد 20 عاماً


يحدث أن ينسى الإنسان أين وضع مفاتيحه أو نظارته أو هاتفه. وقد يحدث أيضا أن ينسى أين أوقف سيارته، لا سيما إن كان في مركز تجاري كبير، لكن ما يلبث أن يعثر عليها بعد دقائق من البحث.

إلا أن ما حدث مع رجل ألماني يبلغ من العمر 76 عاماً لم يسبق أن اختبرته ذاكرة إنسان مع النسيان، إذ لم يتذكر الرجل على مدار 20 عاما أين أوقف سيارته، مكتفيا بإبلاغ الشرطة في مدينة فرانكفورت أنها سُرقت.

وتعود فصول القصة إلى العام 1997، أي عندما كان الرجل يبلغ من العمر 56 سنة، حينما اعتقد أن سيارته قد سرقت، وقد حرر محضرا بذلك لدى الشرطة التي لم تكشف تحرياتها عن مكان السيارة إلا قبل أيام.

وعثرت الشرطة على السيارة في مرآب داخل مبنى صناعي، بعد أن تلقت بلاغا من مالكه بوجود السيارة، حيث كان صاحب المبنى يعتزم هدمه، وفق ما ذكرت صحيفة محلية ألمانية.

وبناء على المعلومات التي قدمها مالك المبنى الصناعي، توصلت الشرطة إلى صاحب السيارة، واصطحبته لاحقا رفقة ابنته للتعرف على السيارة، ليتذكر حينئذ أنه قد نسي أنه أوقفها بيديه في هذا المكان.

وقالت السلطات في مدينة فرانكفورت إن “السيارة لم تعد صالحة للاستخدام، وسيتم إرسالها إلى مكب للخردة”.

يذكر أن هذه الحادثة هي الثانية في ألمانيا في الآونة الأخيرة، حيث أبلغ رجل ألماني في مدينة ميونخ عن سرقة سيارته، لتجدها الشرطة بعد عامين.

وتبين لاحقا أن صاحب السيارة نسي أين أوقفها بعد حفلة للشرب في ميونيخ، فأبلغ الشرطة عن سرقتها، لتجدها الشرطة بعد عامين في مكان يبعد 4 كيلومترات عن المكان الذي أبلغ الشرطة عنه.