ألمانيا: “مشروع قانون” جديد يستهدف اللاجئين الذين لا يملكون أوراقا

Related Post

23102483752_0d7a9f52a6_z

 يرغب الحزب الشقيق لميركل في الاتحاد المسيحي بألمانيا في عدم السماح بالدخول للاجئين الذين لا يملكون أوراقا سارية.

وذكرت صحيفة “باساور نويه بريسه” الألمانية في عددها الصادر اليوم الأربعاء أنه جاء في مشروع القرار الخاص بالمجموعة البرلمانية للحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا وهو شقيق حزب ميركل في الاتحاد المسيحي أنه لابد من إعادة تأمين الحدود الخارجية الألمانية بشكل دائم ورفض الأشخاص الذين لا يملكون تصريح دخول ساري.

وأضافت الصحيفة أنه من المقرر المصادقة على هذا المشروع الأسبوع القادم في اجتماع مغلق في منطقة فيلدباد كرويت جنوبي ولاية بافاريا.

ووفقا للصحيفة، جاء في نص المشروع أيضا أنه لابد ألا يكون الدخول إلى ألمانيا متاحا إلا إذا كان ممكنا تقديم وثائق هوية سارية أيضا.

وتضمنت الوثيقة أيضا أن التدمير المتعمد لوثائق الهوية وإدراج بيانات خاطئة بها لن يتسبب فقط في إبطاء إجراءات اللجوء، ولكنه سوف يتسبب في عدم إمكانية القيام بها في كثير من الأحيان.